التخطي إلى المحتوى

أكد د.مصطفى خليل رئيس اتحاد الغرف السياحية، أهمية التنسيق والتعاون المشترك بين الهيئة والاتحاد المصري للغرف السياحية، لتمثيل مصر في معرض موسكو السياحي الهام الذي يأتي في مرحلة فاصلة لسوق مهم للسياحة المصرية وهو السوق الروسي، خاصة بعد تصريحات الرئيس فلاديمير بوتين، بأن الأصدقاء في مصر قاموا ببذل كل الجهد فيما يخص المطارات وأن استئناف الرحلات الجوية ستتم في القريب العاجل.
وتم عقد مؤتمرا صحفيا بالتنسيق مع المكتب الإعلامي بالسفارة المصرية بموسكو، حيث حظي بتغطية إعلامية كبيرة سواء من الصحفيين أو منظمي الرحلات، و قام هشام الدميري رئيس الهيئة المصرية لتنشيط السياحة، ود.مصطفى خليل، رئيس الغرف السياحية، بالإجابة على أسئلة الحضور، حيث اكدا أن المقاصد السياحية تتعافى وأن مصر تقترب هذا العام بنسبة 70 بالمائة‏ من أرقام 2010 وهو عام الذروة والقياس.
وأشار خليل، إلى برامج التدريب التي يقوم بتنفيذها الاتحاد المصري للغرف السياحية بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي، والخاصة بتنفيذ دورات تدريبية للعاملين في المجال السياحي، بالإضافة إلى قيام شركات السياحة المصرية بتجهيز وإعداد برامج جديدة ومتنوعة للسائح الروسي خاصة في مجال السياحة الثقافية التي يعشقها ويدرسها الشعب الروسي في مراحل تعليمه الأولى بالمدارس .

المصدر : اخبار اليوم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: